أفكار الأستاذ فتح الله ملهمة القدرات الإدراكية، محفزة على بعث الإنسان الجديد.. قراءاته المستقبلية مجددا للقرن الواحد والعشرين رسمت معالم طريق نهضة حضارية، نتلمس سبلها من بين عشرات الطرق.