الأستاذ فتح الله كولن واحد من أهم المفكرين المؤثرين في العالم، واليوم يعرفه كل الناس حول العالم، وأنا ككاتب مسلم وكباحث مسلم كان عليَّ أن أطلع على فكره وعلى مقالاته وكتبه ومنهجه الفكري، وأؤكد على أن الاستاذ فتح الله كولن هو غاندي العالم الإسلامي المعاصر، فهو الذي يمثل وجه الإسلم الجميل، ويُمثل هوية الإسلام كدين كامل. أهم إسهام قدمته الخدمة وكذلك الأستاذ فتح الله كولن هو صناعة الإنسان، وهذا هو أهم جزء من عمل الخدمة، هذا ما رأيته وما شعرت به وما رصدته في مختلف البلدان في أمريكا وفي أفغانستان وفي تركيا وفي عدد من البلاد العربية والأوروبية، الخدمة ليست حركة سياسية، وهدف الخدمة ليس القوة السياسية، ولكن هدف الخدمة هو تغيير الإنسان، وعندما ستغير الإنسان سيتغير المجتمع، أحد أهم خصائص الخدمة أنها ليست حركة تصادم ونزاع فهي مؤسسة على تراث صوفي وجداني لعلماء أجلاء مثل جلال الدين الرومي وغيره من علماء الإسلام الأجلاء، والتراث الإسلامي الصوفي أو ما نسميه بالعرفاني، وأنا أعتقد أن الخدمة وحدها في العالم الإسلامي تستخدم هذا التراث لتغيير حياة الناس للأفضل

 

About The Author

أستاذ الحضارة العربية بجامعة ميثوديست الجنوبية

Related Posts